Midilibre.fr
Tous les blogs | Alerter le modérateur| Envoyer à un ami | Créer un Blog

15/05/2018

المتمرد/Le rebelle


المتمرد/Le rebelle
انه يوم مشهود،في شهر ماي ،وفي بدايته ،ذهبت به ذاكرته الى الوراء،مضت عام ،في هذا المكان كانه جئت اليه البارحة،فقد ارتحت فيه،واسترجعت كل انفاسي،وارتحت من ظلم المجتمع،وجبروت الزمان وشدته،ثم قسوة الاقارب.....ورن الجرس،،وصاح بواب السجن صباح الخير على المفرج عنهم في يومه الثلاتاء الاول من شهر ماي 2018.ولما تجاوز عتبة الباب وجد بعض اعدائه الذين ورطوه سنة كاملة،في السجن بناءا على محضر ملفق لدى الشرطة الفضائية،وباشراف النيابة العامة ،يتقدمهم عون سلطة الحومة،فحياهم بيده اليسرى ذون ان يتكلم،فرد عليه هذا الاخير .اخرجوك يا لص ويا مدبر الفتن ،والقلاقل في مرحلة تغيرت فيه الحيل،والاساليب،وستصبح فيه عاجزا مرة اخرى في جمع وحشد الحاقدين مثلك في الشارع ضد السلطة، واصحاب المصالح والعلامات التجارية بكون العصر والمرحلة انتجت وسائط جديدة تفضي الى تظاهرات ناعمة،ذون سفك للدماء وذون شرشرة وضياع وقت القائمين بتدبير الامن والاستقرار في هذه المدينة.....فهم لن يبالوا ولن يهتموا بك في الايام القادمة،بكونهم يعون جيدا انك لا تفقه شيئا فى الرقمنة.ذون ان يعقب على كلام الشيخ ،كانه تجاهاه، ونبرة حادة صاح الخارج من السجن اين كتبي ،وزوجتي.....كتبك لاتساوي لك شيئا ،فقد احرقتها زوجتك ومعها منزلك المهتريء الذي ورثه من جدك ومعهما ذكرياتك الاليمة لها في اول ليلة لك في السجن،وبعدها قصدت بيت والديها.ليترك باب السجن، وعون السلطة،وبعض اعدائه الذين لا يكنون له سوى الشر ،والموت.ليقطع مسافة طويلة على رجليه وبجانب الرصيف ذون ان يبال بضجيج المدينة،ولا ان يحس بالجوع والعطش.....فغالبه العياء والارهاق ،واشتاق الى النوم والراحة بعد طول المشي ،ولما نظر الى يمينه ظهرت له في زقاق ضيق ضوء خافت،واتجه اليه ،وعند وصوله اليه وجد رجل هرم في الثمانينات من عمره نائم على حصير وبجانبه مجمر عليه ابريق شاي.فقام باحتساء الشاي لينام بعد ذلك بجانبه،وبعذ هنيهة،صاح المؤدن معلنا موعد صلاة الفجر.ليستفيق الشيخ الهرم ،وانحنى وهمس له في اذنه قم ياولدي لتتوضا وتصلي.ورد عليه اعذرني ياعمي لا استطييع ..ضاعت مني كتبي،ومنزلي ملجئي الوحييد،وتنكرت لي زوجتي،....اذن رفضني قانون وشريعة الارض ...فكيف بي ان تتقبلني شريعة السماء،وحتى ان قبلتني فانني ساعتذر.
ع /ايت

Les commentaires sont fermés.