Midilibre.fr
Tous les blogs | Alerter le modérateur| Envoyer à un ami | Créer un Blog

13/08/2018

لاشفقة ولاتهاون مع المجرمين Ne pas avoir pitié ou compromis avec les criminels






لاشفقة ولاتهاون مع المجرمين
Ne pas avoir pitié ou compromis avec les criminels

االدين يروعون الناس في الاحياء الشعبية، بالسيوف والخناجريسفكون الدماء ويتعدون على الشرف والاعراض يغتصبون ويسلبون ارزاق الناس،ذون وجه حق،ويتحدون الافراد، والجماعات،والاعراف.ولايعترفون بالقانون ولابالدولة االمدنية.وشعارهم السلب والنهب والاغتصاب،والتعدي،ثم شعارهم الاكبر القوة والبطش ولاغيرهما.هؤلاء تبرات كل شرائع الارض والسماء منهم.فهم ناس لايحترمون حياة الاخرين.ومن حق الاخرين التخلص منهم بشتى الوسائل،ولو بالقوةالتي يتبجحون بها.هؤلاء يقتلون حياة الجميع من اجل ان تحيئ حياة الشرالتي تسكنهم.فجل العامة مظلومة في ظروفها،في البلاد نتيجة السياسات المرتجلة والمتعسفة احيانا .لكنها تحملت،الا ان اباحة قانون شرع اليد،واستباحة الظلم والجور،ودنس كرامة المواطن والوطن ،تحث دريعة القوة فهو ذنب لايغتفر.

11/08/2018

القانون واستغلال النفود Loi et exploitation de l'influence







القانون واستغلال النفود
Loi et exploitation de l'influence

"حادث سير اخشيشن" يثير جدل تطبيق القانون و"استغلال النفوذ" ،وعلى ضوء استقلال النيابة العامة،ابتداءا من شهر اكتوبر الاخير،من السنة المنصرمة،فهل لهذا الاجراء تاتير واضح على مجريات القصاء؟ام ان حليمة مازالت على ثوبها القديم؟وعلى نهجها البائد.الذي هو الكيل بمكيالين،ووجود مواطنين.مواطن يمارس الضغوطات عبر وسائل شتى فيضع العدالة في جيبه.ومواطن تمارس عليه الضغوطات،فتطبق عليه العدالة،ويؤديها من جيبه،ومن جلده،لكونه لايملك وسائل الضغط.فهل ياترى كل المغاربة سواسية امام القانون؟
est ce que Tous les Marocains sont-ils égaux devant la Loi?

09/08/2018

صاحب المركب الصغير....مغامرة الابحار ارحم Le propriétaire du petit bateau.......Aventure de voile






صاحب المركب الصغير....مغامرة الابحار ارحم

Le propriétaire du petit bateau.......Aventure de voile

استيقظ باكرا كعادته،واتجه ليسترجع انفاسه،وليستنشق نسيم الصباح القادم من،اعماق البحر،ولينعم بزرقته،وامواجه المتلاطمة العاتية.فلما اقترب اليه بدا له شخص،وهو يضع امتعته على مركب صيد تقليدي،فحياه ورد عليه التحية.الى اين ياسيدي المحترم؟،واجابه لست ادري،ولكن الاهم الركوب على هذا المركب الصغير،بذون وجهة اقصدها،يعد بالنسبة لي تجديد للنفس،وتغلب على الروتين،ثم نسيان للعبث وللطيش والاستهتار الذي يحوم،ويحكم هذا البلد....اعرف انها مغامرة،بكوني لااتقن السباحة،ولااعرف خبايا واسرار البحر،ماهو متيقن فيه انه عالم يستحسن ان تتيه فيه،حيث لاقانون ولاضوابط تجبرعليها.ومايهدد حياتك سوى وحش البحر،والغرق.وبالنسبة الي احسن،من طرق تهددك فيه مراهقات،يقدن سيارة"ج"بذون رخصة وهن يتحدون الجميع،بكونهن فوق القانون.ومن شوارع يروعك فيه مجرمون بالسيوف،ولايسنطيع قادرايقافهم.ومن ازقة اعتراها النصب والتسيب،ثم التسول والتشرد.ونظر اليه نظرة اخيرة وانطلق...اذا الى عالم لاحدود له ولامنطق ولاقانون،ومنه ستشعر بادميتك.