Midilibre.fr
Tous les blogs | Alerter le modérateur| Envoyer à un ami | Créer un Blog

04/09/2018

رجل سلطة في المغرب يرد الصاع صاعين لصحفية امريكية Un homme de pouvoir au Maroc répond deux fois à un journaliste américain


رجل سلطة في المغرب يرد الصاع صاعين لصحفية امريكية
Un homme de pouvoir au Maroc répond deux fois à un journaliste américain
رجال السلطة في المغرب، ليس كلهم وجه لعملة واحدة،فالبعض منهم تغريه المناصب الادارية،وينزل على المواطنين،وحصارهم من كل النواحي،مستغلين عدم وجود بنية تحتية قابلة للبناء والتشييد،والتعامل معهم على اساس المصلحة،بغية تلبية مطالب من هو ارقى منهم.ليضعه فيما بعد في لائحة المتفانين في خدمة المواطنين ،من اجل الانتقال الى مكان احسن ومؤمن ،اوترقيه عبر السلم الاداري.ولايعرف متى ستغضب عليه لعنة السماء.الاان البعض الاخر،له ميزة شبه ايجابية،رغم ان كلهم من ملة واحدة،انجبتهم سلالة واحدة،مجسدة في المكر والاحتيال والجشع ثم الشطط في تطبيق القانون.ومصلحة جيبهم اولى من المواطن والوطن.يعرف كيف يجيب على بعض المنظمات الدولية التي تتاجر بحقوق الانسان ،وتكيل بمكيالين في هذا الجانب.كوالي جهة العيون الداخلة الذي طرحت عليه الصحفية و رئيسة المنظمة “أمي غولدمان” مجموعة من الأسئلة حول ملف الصحراء و حقوق الإنسان ليفقد أعصابه و يقول للصحفية و الحقوقية الأمريكية أن ” حقوق الإنسان لا وجود لها حتى في أمريكا .. لديكم أكثر من مليون شخص يعيشون تحت القناطر في نيويورك و يأكلون الفئران و عندما يمرضون تأكلهم الفئران”.